قضايا تربوية

منتدى يهتم بالتربية و التعليم لكل العرب.
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 أطفالنا . . والخوف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسين
ضيف المنتدى
ضيف المنتدى


عدد المساهمات : 52
تاريخ التسجيل : 31/12/2008

مُساهمةموضوع: أطفالنا . . والخوف   السبت يناير 24, 2009 7:09 pm



أطفالنا . . والخوف


الطفولة هي صانعة المستقبل . وأطفال اليوم هم كبار الغد الذين ستئول إليهم شئون المجتمع ، وتحمل أعبائه والمساهمة في دفع عجلة بنائه وتقدمه . ويعد الخوف من الخبرات الانفعالية المألوفة في مرحلة الطفولة المبكرة . فبالرغم من تقدم الطفل في فهم الأشياء التي كانت تبدو غريبة عليه وتزايد معرفته بها . فهو يواصل خوفه في هذه الفترة من مثيرات خيالية كالعفاريت و الأشباح والحوادث والحيوانات والمخاطر ولذا فإن خياله يزيد من إحساسه بالأشياء المخيفة .
ومشكلة الخوف عند الأطفال مكتسبة عن طريق التقليد ، فقد يسمع الطفل من أخ له أنه يخاف في الظلام أو يخاف من بعض الحيوانات وقد يرى أمه تخاف من الصراصير أو الفئران أو الكلاب مثلا وعندئذ تنقل إليه العدوى ويخاف مثلهم وعدوى المشاعر تنتقل إلى الأطفال بسهولة وخاصة ممن يحبهم ، كما أن الطفل قد يتعلم الخوف من القصص والحكايات التي تحتوى على بعض الشخصيات التي تخيف الأطفال وترعبهم أو من مشاهدة بعض الأفلام المخيفة التي لا تناسب أعمارهم ، وقد يتعلم الطفل من تكرار العقاب والإيذاء ممن يمثلون السلطة ويصبح الطفل جبانا . ويظهر الخوف لدى جميع الأطفال ، باعتباره رد فعل انفعالي لمثير موجود بشكل موضوعي حيث يدركه الفرد على أنه مصدر خطر لكيانه الجسمي وقت الخطر ، ولكن إذا تعدى الخوف الحد الطبيعي أصبح سلوكا مشكلا . ويلعب الآباء دورا حيويا في نشوء مخاوف الأطفال وفي تدريب الطفل على استخدام وسائل بنائية أو وسائل هدامة لمواجهة مخاوفهم . وصحيح أن تهديد الطفل ( بالرجل الغول ) أو ( رجل البوليس ) قد يكون وسيلة سهلة للحصول على توافق الطفل ولكنها مصادر كامنة لمخاوف التي تعوق الطفل ، ولذلك يجب على الآباء وغيرهم عدم استخدام الخوف كوسيلة للتربية لكي تمنع المخاوف غير المرغوبة ، كما يجب على من يتعاملون مع الأطفال التخلص من مخاوفهم الذاتية ، كما يجب عليهم أن يكونوا قادرين على توجيه ومساعدة الطفل عندما يتعلم مخاوف معينة من أقرانه ولذلك فعلى من يتعاملون مع الطفل أن يفعلوا ما في وسعهم للعمل على الحفاظ عليه من تعلم مخاوف تعوق تكيفه ومساعدته في نفس الوقت على بناء مخاوف معقولة ومرغوبة فيما يتعلق بالأخطار العامة . وتنشأ المخاوف من خبرات سببت آلما لدى الطفل وعادة ما يخاف الطفل من المواقف المشابهة ، وربما تنشأ المخاوف من إحساس عام بعدم الكفاءة والقلق وعدم الأمن وقد يرتبط الخوف بأحداث بعيدة قام بها الطفل أو ترجع جذورها لأنواع ومن الصراع في نفس الطفل ، وهي نوع من أنواع المخاوف المرضية فيخاف الطفل من الأشياء التي تخيف مثل الخوف من الأماكن المفتوحة و الأماكن المرتفعة ، القطط والكلاب والرعد والظلام .. الخ . ويمكن علاج الخوف لدى الأطفال عن طريق التعرف على الأسباب والظروف والمثيرات والدوافع المكبوتة ، وإتاحة مناخ نفسي سليم داخل الأسرة التي يعيش فيها الطفل ، و إشاعة جو مملوء بالحب والعطف والهدوء والاتزان الانفعالي ، وتوجيه الأطفال وتربيتهم وإشباع حاجتهم من عطف وحنان وتقدير واحترام ، خاصة في فترة الطفولة المبكرة . حيث أن الخبرات الاجتماعية السليمة والعلاقات المبكرة التي تتوفر للطفل في الأسرة في السنوات الأولى من حياته ، تقوم بدور هام في تكوين وبناء شخصيته وتشكيل سلوكه ، وتوافقه النفسي وصحته النفسية .

[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.بوعامر
المدير
المدير


عدد المساهمات : 302
تاريخ التسجيل : 27/03/2008
العمر : 59
الموقع : http://www.e-monsite.com/arabeducationgroup/

مُساهمةموضوع: رد: أطفالنا . . والخوف   السبت يناير 24, 2009 10:49 pm

مرحبا أخي حسين شكرا على موضوعك القيم الذي طرح العديد من النظريات حول سلوك الطفل تجاه مفهوم الخوف، صحيح النظرية الأكثر رواجا هي عملية التقليد و الإنتقتال هذه العدوة من طفل لأخر من خلال العلاقات الأسرية و لكن يبقى أن الشعور باخوف موجود في التراث الأدبي العربي الشعبي خاصة من خلال أساطير الجدة مع أخفادها في السهرات اليلية الشتوية الطويلة. و هنا يحضرني حكمة شعبية متداولة بالجزائر و لديها معنى عميق و تقول:
"ألي خاف نجى" شفت كيف المثل يحمي الشخص( الخواف) من الأذى، طيب ممكن نناقش هذا المثل؟[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kadayatarbawiya.akbarmontada.com
مروة شيخ الارض
ضيف المنتدى
ضيف المنتدى


عدد المساهمات : 356
تاريخ التسجيل : 18/10/2008
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: أطفالنا . . والخوف   الثلاثاء فبراير 17, 2009 2:04 am

جد حسين مشكلة الخوف للاطفال صعب تشخيصها لانو لها عدة امور مثلا ممكن تكون مشكلة الخوف من المدرسة بسبب صعوبة تعلم او بسبب المدرسة او الرفاق فلخوف غعلا صعب للاطفال بس هون بيظهر واجب الاهل وتوجيههم بشكل غير مباشر و مراقبة برامج الاطفال و ماتعرض من رعب
و شكرا لك موضوع بغاية الاهمية

_________________
الأخصائية النفسية : مروة شيخ الارض
الحياه مدرسه كبرى نستفيد من علومها وننهل من معارفها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أطفالنا . . والخوف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قضايا تربوية :: اضطرابات اللغة الشفوية و المكتوبة :: الإضطرابات عند الطفل و الراشد و المسن-
انتقل الى: