قضايا تربوية

منتدى يهتم بالتربية و التعليم لكل العرب.
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 اضطرابات الشدة بعد الصدمة النفسية -1-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مروة شيخ الارض
ضيف المنتدى
ضيف المنتدى


عدد المساهمات : 356
تاريخ التسجيل : 18/10/2008
العمر : 31

مُساهمةموضوع: اضطرابات الشدة بعد الصدمة النفسية -1-   الثلاثاء فبراير 03, 2009 5:13 pm

من بين أكثر الاضطرابات النفسية شيوعا التي تبتلى بها الشعوب المنكوبة بالحروب وبأنظمة سادية، هو (( اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية )) . ويعود ( الفضل ) في اكتشاف هذا الاضطراب إلى الحرب الفيتنامية في سبعينات القرن الماضي . فقد كشفت الدراسات النفسية عن وجود نصف مليون محارب أمريكي يعانون من هذا الاضطراب بعد مرور (15) سنة على انتهاء تلك الحرب !.

وتوصلت دراسات أخرى الى أن أعدادا كبيرة من الفيتناميين والكمبوديين واللتوانيين الذين عانوا لعقود من الحروب الأهلية، مصابون بأعراض هذا المرض النفسي . وان ما ارتكبه بول بوت من فضائع ( يقال ان ربع سكان كمبوديا البالغ عددهم سبعة ملايين نسمة، ماتوا ) وفرار مئات الآلاف من الكمبوديين الى تايلاند وأوربا وأمريكا وكندا، وإسكانهم في معسكرات خاصة بهم ..كشفت الدراسات النفسية عن أن أكثر من (20%) منهم يعانون من أعراض هذا الاضطراب ومنها :

الكوابيس والاحلام المزعجة، الحزن والهم والتوتر، الغضب والهيجان، السلوك العدواني اللفظي والبدني، العزلة والعزوف عن ممارسة النشاطات الممتعة، الفتور والتبلد العاطفي،

وعدم القدرة على التعبير عن مشاعر الحب الذي يفضي الى الطلاق و.......)......).

وتوصلت الدراسات الى ان أكثر من (25%) من سكان يوغسلافيا السابقة الذين شهدوا الحرب العرقية، يعانون من الصدمات النفسية . بل أن احدى الدراسات التي أجريت على البوسنيين اللاجئين الى امريكا فرارا من تلك الحرب، أفادت بأن (65%) منهم عانوا من هذا الاضطراب .

ومع أن الحرب هي الحرب، والتعذيب هو التعذيب فيما تحدثه من صدمات نفسية، إلا أن الذي شهده العراقيون من حروب كارثية لأكثر من ربع قرن، ومن تعذيب واضطهاد ومقابرجماعية وقصف كيماوي، وتفنن في قتل البشر، بما فيه التفخيخ وقطع الرؤوس..
- تعريف :

يواجه الإنسان في حياته اليومية ضغوطاً نفسية متعددة .
والضغط (Stress) هو أحداث خارجة عن الفرد ، أو متطلبات استثنائية عليه ، أو مشاكل أو صعوبات تجعله في وضع غير اعتيادي فتسبب له توتراً أو تشكل له تهديداً يفشل في السيطرة عليه ، وينجم عنه اضطرابات نفسية متعددة .

ولقد جرى تشخيص هذه الاضطرابات ودراستها بصورة منهجية تبعاً لوضوح أعراضها وشيوعها ، والتقدم العلمي في مجالي علم النفس والطب النفسي . ويمكن تحديد " الهستيريا " بوصفها أول اضطراب من مجموعة الاضطرابات التي تعقب الأحداث الضاغطة يتم دراسته وتوصيف أعراضه بصورة منهجية ، فيما يعد اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (Post Traumatic Stress Disorder - PTSD) آخر اضطراب في هذه المجموعة يتم الاعتراف به في التصانيف الطبية النفسية.

على الرغم من وجود أفكار سابقة ذات علاقة به مثل صدمة القنابل (Shell Shock) والصدمة العصبية (Nervous Shock).
ففي عام (1980) تم الاعتراف لاول مرة باضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) ، وذلك في الصورة الثالثة من المرشد التشخيصي الإحصائي
(DSM-III) (Weiten, 1998, P. 534 ; Eysenck, 2000 , P. 691) ).

ويعود السبب الرئيس في تعرّف هذا الاضطراب بالوصف الذي عليه الآن إلى الحرب الفيتنامية ولقد دفعت نتائج البحوث هذه إلى التساؤل عن أنماط الضغوط الحادة- غير الحروب - التي ينجم عنها اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية . فوجد الباحثون أن السبب الأكثر شيوعاً بين النساء هو الاغتصاب الجنسي ، إلى جانب أسباب أخرى مثل رؤية شخص ما يموت ، أو يتألم من جرح بليغ ، أو التعرض إلى حادثة خطيرة، أو اكتشاف خيانة زوجية .

فيما كانت الأسباب الأكثر شيوعاً بين الرجال تعزى إلى خبرات المعارك أو رؤية شخص ما يحتضر. وان هذا الاضطراب (PTSD) يكون شائعاً ين الناس عموماً الذين يتعرضون إلى الكوارث الطبيعية والبيئية مثل الفيضانات والزلازل والحرائق وحوادث القطارات والطائرات

وهكذا اصبح هذا الاضطراب معروفاً بين الناس ومعترفاً به في التصانيف الطبية النفسية ، حيث وصفته الصورة المنقحة للمرشد التشخيصي (DSM-III-R , 1987) بأنه " أي حادثة تكون خارج استجابة مدى الخبرة المعتادة للفرد ،
وتسبب له الكرب النفسي (Distress) " ، تكون استجابة الضحية فيه متصفة بـ" الخوف الشديد ، والرعب ، والشعور بالعجز" .

فيما نبهت آخر صورة لهذا المرشد الطبي النفسي
(DSM-IV , 1994 , P. 248) الى ضرورة التمييز بين اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) وبين اضطراب
الضغط الحاد (Acute Stress Disorder) ، حيث يستعمل الثاني لوصف الحالة التي يكون فيها تماثل سريع للشفاء من ضغط الحادث الصدمي ، فيما يستعمل اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) لوصف الحالة التي لا يحصل فيها شفاء سريع من هذا الضغط.


- التصنيف :

يورد تصنيف منظمة الصحة العالمية الخاص بالاضطرابات العقلية والسلوكية (ICD-10) اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) ضمن الفئة (F40 - F48) الخاصة بالعصاب والاضطرابات ذات العلاقة بالضغوط الجسمية المظهر (Neurotic, Stress-related and Somatoform Disorders)، ويضعه ضمن الفئة الفرعية الخاصة بـ " ردود الفعل نحو الضغط الحاد واضطرابات التكيف "، والتي تشمل خمسة أنواع هي :

1. ردة فعل الضغط الحاد
(Actue Stress Reaction) .

2. اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية .
(Post-Traumatic Stress Disorder) .

3. اضطرابات التكيف (Adjustment Disorders) .

4. ردود فعل أخرى نحو الضغط الحاد
(Other Reactions to Sever Stress) .

5. غير محددة
(Unspecified) (P. 30) .

ويرد هذا الاضطراب في الصورة الأخيرة للدليل التشخيصي الإحصائي (DSM-IV, 1994) بضمن المحور السابع الخاص باضطرابات القلق (Anxiety Disorders) التي تشمل كلاً من :
الرهاب (Phobia) ، والفزع أو الهلع (Panic) ،
والقلق العام (Generalized Anxiety) ،
والوسواس القسري (Obsessive - Compusive) ،
وضغط ما بعد الصدمة (Posttraumatic Stress) (Sdorow , 1995 , P. 503) .

- الأعراض ومعايير التشخيص :

يصف الدليل التشخيصي (ICD-10)
لمنظمة الصحة العالمية (WHO)
اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) بأنه استجابة متأخرة لحادثة أو موقف ضاغط جداً ، تكون ذات طبيعة تهديدية أو كارثية ، تسبب كرباً نفسياً لكل من يتعرض لها تقريباً ، من قبيل : كارثة من صنع إنسان ، أو معركة ، أو حادثة خطيرة ، أو مشاهدة موت آخر (آخرين) في حادثة عنف ، أو أن يكون الفرد ضحية تعذيب ، أو إرهاب ، أو اغتصاب ، أو أي جريمة أخرى (P. 147) .

ويشير هذا الدليل إلى أن العوامل الأستعدادية المتمثلة بسمات الشخصية ، أو تأريخ سابق لأمراض عصابية ، ربما تساعد في تطور أو تنشيط هذا الاضطراب، غير أنها ليست ضرورية ولا كافية لتفسير حدوثه (P. 148) .

وترد أعراض هذا الاضطراب متشابهة في كل من الصورتين الأخيرتين للدليلين (ICD-10) و (DSM-IV) ولدى أغلب الباحثين أيضاً (Gleitman , 1995 ; Weiten , 2004 ; Eysenck , 2000) .
على أننا سنحدد أعراض اضطراب ما بعد الضغوط الصدمية (PTSD) بثلاث فئات رئيسة ، مع شرط في التشخيص يتمثل في أن تستمر أعراض كل فئة منها لأكثر من شهر ، وعلى النحو الآتي :


أولاً. إعادة خبرة الحدث الصدمي .

ويعني هذا المعيار أن يستعيد المريض أو يتذكر الحدث الصدمي الذي خبره. ويتم ذلك بواحدة أو اكثر من الطرائق الآتية:

أ. كوابيس أو آلام مزعجة ومتكررة ، لها علاقة بالحدث الصادم (وهي اكثر الأعراض شيوعاً) .

ب. ذكريات وأفكار ومدركات اقتحامية وقسرية ومتكررة عن الحدث ، تسبب الحزن والهم والتوتر.

جـ. الشعور كما لو أن الحدث سيعاود الوقوع ، وتذكر الحدث على شكل صور أو خيالات.

د. انزعاج انفعالي شديد لأي تنبيه يقدح زناد ذكريات الحدث الصادم (رؤية مكان يشبه مكان الحدث ، رؤية شخص كان موجوداً ساعة وقوع الحدث ، رؤية جنازة، وأي تنبيه يذكره بالحدث الصادم) .


ثانياً. تجنب التنبيهات المرتبطة بالحدث الصادم .

وتعني ظهور استجابات تجنبية لدى الفرد لم تكن موجودة لديه قبل تعرضه للصدمة . وتتبدى أعراض هذا المعيار بواحد أو اكثر من الطرائق الآتية :

أ. تجنب الأماكن او الأشخاص او المواقف التي تذكر الفرد بالحدث الصدمي.

ب. طرد الأفكار والانفعالات التي تذكره بالحادث ، وتجنب الحديث عنه مع أفراد آخرين . وقد يضطر إلى تناول العقاقير أو المخدرات أو الكحول ، هرباً من كل شيء يذكره بالحادث .

جـ. انخفاض في ممارسة الفرد للنشاطات أو الهوايات التي كان يزاولها ويستمتع بها قبل الحادث .

د. فتور عاطفي ملحوظ ، لاسيما ضعف القدرة على الشعور بالحب .

هـ. الابتعاد عن الآخرين والشعور بالعزلة عنهم .


ثالثاً. أعراض فرط الاستثارة .

تعني ظهور حالات من الاستثارة لدى الفرد ، ما كانت موجودة قبل تعرضه للصدمة . وتظهر أعراض هذا المعيار بواحد أو اكثر من الآتي :

أ. صعوبات تتعلق بالنوم ، كأن يستيقظ في الليل ولا يستطيع النوم ثانية .

ب. نوبات غضب أو هيجان ، مصحوبة بسلوك عدواني ، لفظي أو بدني .

جـ. حذر أو تيقظ شديد وصعوبة بالغة في الاسترخاء .

د. صعوبات في التركيز على أداء نشاط يمارسه ، أو متابعة نشاط يجري أمامه .

هـ. ظهور جفلة غير عادية لدى سماع المريض صوت جرس أو هاتف ، وأي صوت آخر مفاجئ ، وحتى عندما يلمسه شخص بشكل مفاجئ .

_________________
الأخصائية النفسية : مروة شيخ الارض
الحياه مدرسه كبرى نستفيد من علومها وننهل من معارفها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شمس الهدى
ضيف المنتدى
ضيف المنتدى


عدد المساهمات : 388
تاريخ التسجيل : 14/02/2013
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: اضطرابات الشدة بعد الصدمة النفسية -1-   السبت أبريل 06, 2013 11:40 pm


السلام عليكم ورحمة الله وتعالى وبركاته


شكرا جزيلا مروة فحى الكلام نفذ ومواضيعك لم تنفذ


جزاك الله كل خير I love you I love you I love you I love you
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اضطرابات الشدة بعد الصدمة النفسية -1-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قضايا تربوية :: التوجيه المدرسي و المهني :: منتدى التوجيه و النصائح و الأسئلة-
انتقل الى: