قضايا تربوية

منتدى يهتم بالتربية و التعليم لكل العرب.
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 طرق التفريغ الانفعالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hanane.sahbi
ضيف المنتدى
ضيف المنتدى


عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 06/11/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: طرق التفريغ الانفعالي   الإثنين فبراير 22, 2010 6:17 pm

التفريغ الانفعالي عند الأزماتDe –briefing))

إن مساعدة المصابين بالصدمة النفسية يحتاج إلى تدخل مباشر من قبل الأخصائي النفسي بعد وقوع الحدث الصادم مباشرة في مدة تتراوح ما بين (24 – 72 ) ساعة من الحدث الصادم،حتى يتمكن الأشخاص من إعادة تمثيل الحدث بما صاحبه من أفكار ومشاعر وانفعالات وردود أفعال بشكل جيد وبدرجة من الوعي والتذكر.

وقد تكون الصدمة طبيعية كالكوارث والزلازل والبراكين والأعاصير ... الخ وقد تكون بفعل الإنسان نفسه مثل القبل والحروب والقصف المرعب والاقتحامات الليلية للمنازل والاغتيالات والاعتقالات او الاعتداءات الجنسية ... الخ.

ويعتبر دور المتدخل وقائد الجلسة عند البدء في عملية التفريغ الانفعالي مهمة جدا حيث يتطلب ذلك منه مساعدة الشخص المصدوم على إعادة بناء خبراته في إطار معرفي جديد ( ) مع تجنب إثارة أعراض نفسية جديدة بل تركهم يعبرون عن أفكارهم ومشاعرهم وردات فعلهم بكل حرية ويصفون خبراتهم السابقة.

*** اعتبارات هامة عند التفريغ الانفعالي:-
1. على القائد أن يقدم نفسه بطريقة تبعث على الثقة والقبول والأمان والطمأنينة.
2. أن حسن التقديم يعد مفتاحاً لشعور المنتفع بالثقة والتحدث بحرية.
3. على القائد أن يكون مستمعاً جيداً ولا يكثر من التعليق على حديث المنتفع.
4. تقبل حديث الآخرين دون تهكم أو استهزاء وسخرية.
5. شارك الآخرين شعورهم فهذا يخفف من شعورهم بالعزلة والشعور بالذنب.
6. حدد لك أهدافاً واضحة ومحددة وقابلة للتحقيق.
7. عدد المعالجين او الأخصائيين المشاركين في التفريغ الانفعالي من ( 2 -6 ) حسب عدد الأشخاص المنتفعين.
8. عدد الأشخاص المنتفعين في التفريغ الانفعالي من ( 3 - 24 ) منتفع.
9. مدة التدخل ( الزمن الذي تستغرقه جلسة التفريع الانفعالي ) من ( 2 – 4 ).
10.المشاركة من قبل المنتفعين اختيارية مع التشجيع على المشاركة.
11. شكل الجلسة التفريغية يكون على شكل دائرة وذلك للملاحظة والمتابعة ولإشعار المنتفع بالطمأنينة وبالمساواة بين طاقم التدخل والمنتفعين.
12. أن تكون فرص مشاركة المنتفعين في التعبير عن الحدث متساوية.
13.ممنوع التصوير أو التسجيل خلال الجلسة التفريغية.
14.إغلاق البلفونات أثناء الجلسة التفريغية.
15.عدم حمل الأوراق او الأقلام من قبل المعالجين او الأخصائيين أثناء الجلسة.
16. أن يكون مكان انعقاد الجلسة آمن نسبيا ولا يوجد فيه مشتتات او ضوضاء .
17.إخبار المنتفعين بشكل مسبق عن الزيارة وتحديد موعدها.
18.إخبار المنتفعين بعدم التحدث عن أسرار خطيرة أمام الجلسة وان يكون الحديث حول الحدث الصادم فقط.
19.قائد الجلسة يبدأ الجلسة ثم يقوم بإنهائها.
20. توزيع الأدوار والمهام بين طاقم التدخل قبل البدء بالجلسة.
21.أن تكون مجموعة التدخل مدربة ومتفقة فيما بينها ومنسجمة وتكوم ضمن خطة عمل.
22.بعد الانتهاء من الجلسة يقدم طاقم التدخل الضيافة للمنتفعين.
23.آخر الشخوص الذي يخرجون من مكان انعقاد الجلسة هم طاقم التدخل.
24.على طاقم التدخل معرفة عدد الأشخاص الذين بحاجة إلى التدخل لتحديد عدد المعالجين الذين سيشاركون في التدخل.

*** الهدف من التفريغ الانفعالي:-
إن الهدف من التفريغ الانفعالي هو التخفيف من المعاناة النفسية والحد من الألم النفسي وهذا يتحقق عن طريق:-
1. التعبير عن الأفكار والانطباعات والمشاعر.
2. تعزيز المنظومة المعرفية من خلال فهم الحدث وردود الفعل اتجاهه.
3. التدريب على التعبير عن المشاعر بحرية من خلال المشاركة.
4. القدرة على الحركة من خلال المجموعة لتحقيق الدعم والمساندة والتماسك.
5. إعداد الخبرات السابقة والحالية وتحديدها مثل الأعراض، ردود الأفعال التي يمكن ظهورها.
6. التعريف بطرق المساعدة الإضافية المختلفة عند اللزوم.

*** مهارات تنفيذ عملية التفريغ:-
- تعريف القائد لنفسه وكذلك المساعدون.
- تقديم التسهيلات للتفريغ من خلال التحدث، الاستماع، التعليم.
- أن تكون خاتمة الجلسة مرضية.

*** مراحل أو خطوات التفريغ الانفعالي:-
1.مرحلة التقديم ( المقدمة)
تستغرق نحو ( 15 -20 ) دقيقة وكلما كان التقديم بناءً أدى إلى الشعور بالثقة والتقبل ،ويتيح التقديم للشخص الفرصة للتعبير عن الأفكار والمشاعر ووصف الخبرات بحرية وتشمل المقدمة على:-
- القائد يفتتح الجلسة ويعرف على نفسه وعلى طبيعة عمل الطاقم التدخل كما يعرف مساعدوه على أنفسهم.
- يوضح القائد قوانين او شروط الجلسة للمنتفعين من حيث:-
• أن الجلسة ستكون مغلقة.
• مدة الجلسة من (2 – 3 ) ساعات.
• مشاركة المنتفعين اختيارية مع التشجيع على المشاركة لأهميتها وضروريتها.
• وجوب إغلاق البلفونات أثناء الجلسة.
• عدم الإفصاح عن الأسرار الخطيرة.
• الحديث يكون فقط عن الحادثة.
• تعريف الشخص عن نفسه اختياري أو باسم مستعار إن أراد ذلك.
• عدم التهكم والاستهزاء من المشاعر والأفكار.
• كل شخص يتحدث عن نفسه وليس عن غيره.
• أن تكون الجلسة على شكل دائرة .
• ليس هناك استراحة خلال الجلسة.
- التنبيه بأن الشخص قد يشعر بالضيق عند التعبير عن مشكلته وهذا شيء طبيعي.
- إعطاء فرص كافية ومتساوية للجميع بطرح الأسئلة والاستفسارات.
2. مرحلة الحقيقة:-
- اشرح باختصار ماذا حدث ومتى وكيف ؟او ماذا حدث معكم ؟
- التعبير عن الحدث يكون مختصراً بالرغم من أن الحدث يكون في الحقيقة طويلاً.

3.مرحلة الأفكار:-
يكون التركيز في هذه المرحلة على عمليات التفكير واتخاذ القرارات وطرح الأفكار المتعلقة بالحدث ويمكن أن يكون ذلك من خلال طرح أحد الأسئلة التالية على المنتفعين:-
- ماذا كان انطباعك الأولي في أثناء الحدث؟ وخلال معايشتك لهذا الحدث؟
- ماذا فعلت او كيف تصرفت أثناء الحدث؟
- ما أصعب شيء خطر على بالك في تلك اللحظات؟
- ما هي أكثر فكرة خطرت على بالك أثناء الحدث؟

4.مرحلة المشاعر):-
(الحزن،الخوف،الموت،الشعور بالذنب،تبلد المشاعر...الخ)
حيث نوجه احد الأسئلة التالية للمنتفعين:
- ما هو أكثر شيء شعرت فيه أثناء الحدث؟
- ماذا شعرت فترة الحدث؟
- كيف شعرت عندما حدث ذلك؟

5.مرحلة رد الفعل:-
هنا يقول قائد الجلسة بأن ردات الفعل هي طبيعية لأنكم أناس طبيعيون ولكن الحدث غريب ومفاجئ لذلك ظهرت لديكم ردات فعل مختلفة وسوف تتلاشى خلال أيام إنشاء الله وستعود الأمور كما كانت عليه في السابق.
ومن الأسئلة التي تساعد في بناء هذه المرحلة:-
- كيف جعلتك الأحداث تتصرف؟
- ما هي ردود الفعل على ا لصعيد الجسمي والسلوكي أثناء الحدث؟

*من الأمثلة على ردود الفعل الجسمية والسلوكية أثناء الحدث:-
فقدان الشهية،السرحان،الغضب،عدم القدرة على القيام بأي عمل،إسهال،تخشب نقلق،اضطراب النوم،صداع،عدم التركيز،ألم في المعدة،تغيير في المبادئ ... الخ
من المهم الانتباه إلى أولئك الذين يعانون كثيراً أو الذين يلتزمون الصمت أو الذين تظهر عليهم أعراض حادة ... هؤلاء هم الأشخاص الأكثر تعرضا للصدمة.

6.مرحلة التعلم:-
يقوم الطاقم المهني بشرح مهارات تقليص الضغوطات للمنتفعين وكيفية التغلب على الأزمة والمتمثلة ب :-
1. عدم اتخاذ قرارات هامة أثناء الأزمة.
2. تجنب تحمل المزيد من المسؤوليات التي تسبب المزيد من الجهد والشدة.
3. لا تجهد نفسك لتلبية توقعات الآخرين.
4. حافظ على الروتين وخذ الاطفال للتنزه.
5. شارك المقربين اليك.
6. الاسترخاء.
7. تعلم من تجاربك الماضية في حل الأزمات.
8. اطلب مساعدة مهنية إذا شعرت بالحاجة لذلك.
ثم نقوم بتعليم المنتفعين تمارين الاسترخاء إذا كانت الحاجة تدعو إلى ذلك.
ومن الأسئلة التي يمكن توجيهها إلى المنتفعين في هذه المرحلة:
- انت حكيت عن الخوف.............
- انت حكيت عن عدم التركيز......
- انت فكرت بالموت .....

7.مرحلة الإنهاء او الإغلاق:-
من المهم عند الانتهاء من الجلسة معرفة الأشخاص الذين تأزموا وما زالوا بحاجة إلى مساعدة مهنية لمتابعة أمورهم.
كما يمكن توجيه السؤال التالي للمنتفعين:
- ماذا تخطط أن تعمل إذا ؟



أساليب الاسترخاء
إن الهدف من تمارين الاسترخاء هو تهدئة الجسم والعقل ... وهي أساليب سهلة الممارسة وتساعد على تقليص التوتر والضغط ، وقد اثبت عدد كبير من الأبحاث الآثار المفيدة لممارسة تمارين الاسترخاء بصورة منتظمة ، وتشمل هذه الفوائد تخفيض ضغط الدم ، وزيادة التركيز ، وزيادة الطاقة ، وخلق شعور عام بحسن الحال ، ونحن نقدم على هذه الصفحات عدداً من التمارين المختلفة ... ولا توجد هناك طريقة واحدة "صحيحة" للاسترخاء. جرّب عدداً من هذه التمارين مرة واحدة على الأقل قبل أن تقرر أي واحد تفضل منها. ونوصي بان تجرب ما لا يزيد عن تمرين واحد او اثنين مختلفين باليوم الواحد.
كيف نبدأ
بالنسبة لمعظم التمارين يكون الجلوس على كرسي منتصباً ومسترخياً أيضا , وهي الطريقة التي نبدأ بها ... ضع قدميك على الأرض وأرح يديك على فخديك .. يتيح هذا الوضع للجسم كله ان يسترخي بطريقة أنجع... أما إذا وجدت بان هذا الوضع غير مريح لك، فاجلس او استلق بأية طريقة تجد أنها الأكثر راحة لك. يمكنك أن تواصل أيّاً من هذه التمارين طالما رغبت او يمكنك ضبط ساعة منبه على الوقت الذي تريده... حاول أن تؤدي كل تمرين على الأقل لمدة خمس دقائق، بحيث يبلغ مجموع الوقت الذي تقضيه في ممارسة التمارين ثلاثين دقيقة او أكثر إذا شئت. ولكي تنهي كل تمرين ، ابدأ ببطء ولطف تحريك يديك وقدميك... خذ خمس شهقات عميقة وافتح عينيك.. إذ من المهم أن تُنهي كل تمرين بلطف وهدوء لكي تحمل معك أثر الاسترخاء بقية اليوم.



تمارين الاسترخاء
• تمرين رقم 1
خُذ نفساً عميقاً... أدخل النفس من خلال الأنف وأخرجه من خلال الفم.. وأثناء إخراج النفس ببطء، أغمض عينيك واشعر كيف تبدأ بالاسترخاء.. خذ استراحة قصيرة بين النفسين ، وواصل التنفس بهذه الطريقة ... انتبه لعمليات التنفس... يمكنك ان تتخيل بلطف كلمة "هدوء" في كل مرة تخرج فيها نفساً. ابق عينيك مغمضتين وواصل التمرين بضع دقائق.

• تمرين رقم 2
في هذا التمرين يمكنك أن تجرب بنفسك الفرق بين التوتر والاسترخاء. أغمض عينيك. ركّز انتباهك على يديك . اقبض يدك اليسرى واحن مرفقك للداخل قدر الإمكان لكي تلامس قبضة يدك كتفك الأيسر. تحسس التوتر في ذراعك وحافظ على هذا الوضع بضع ثوان. استرخ ، ودع يدك تعود إلى وضعها على فخدك. انتبه للفرق بين التوتر والاسترخاء. كرر تمرين التوتر والاسترخاء برجليك وفخديك ومعدتك.
والآن، ركّز انتباهك على رأسك ، قطّب عينيك وجبينك وانفك وفمك وابق هذا الوضع بضع ثوان. استرخ، كرر هذا العمل مرة أخرى لكن هذه المرة أرخ نصف وجهك فقط. ابق هذا الوضع بضع ثوان ثم استرخ تماماً. اقبض جميع عضلات جسمك: ابدأ بقدميك ، واتركهما مطبقتين وأطبق قصبة الساقين والفخذين والوركين والمعدة والكتفين واليدين وأخيرا رأسك, حتى تطبق جميع عضلات جسمك. تنفس بعمق ، وابق هذا الوضع. أرخ التوتر كله مرة واحدة ولاحظ كيف يفارق التوتر جسمك.

• تمرين رقم 3
استلق على كنبة او سرير...أغمض عينيك وركّز ببطء على كل جزء من جسمك بالدور بدءا بقدميك صعوداً ببطء إلى رأسك. تخيّل كيف يصبح كل جزء ثقيلاً ودافئاً ومسترخياً. بعد أن تنتهي، جرّب أن تخلي ذهنك من كل الأفكار. وإذا طرأت لك فكرة غير مرغوب فيها، لاحظها ودعها تمر. أشعر بجسمك ، دافئ وثقيل. ركَّز على تنفسك واشعر بكل نفس يدخل ويخرج من جسمك.

• تمرين رقم 4
أغمض عينيك وتخيّل أحب مكان إليك ، او أجمل مكان وأكثرها راحة يمكن أن تتخيله... يمكن أن يكون هذا المكان في الخارج كشاطئ او غابة او غروب شمس ، او يكون مكاناً خاصاً ببيتك. ويمكن أن يكون مكاناً زرته او تخيلّته, او يكون مكاناً رأيته في صورة. انظر حولك... ماذا ترى؟ ماذا تسمع؟ أي روائح تشم؟ ادرس المكان, انظر لحظة إلى السماء وشاهد كيف تتحرك السحب واشعر بالنسيم يداعب وجهك. أبقى في هذا المكان لفترة. تنفس بعمق. استمتع بالأحاسيس. ببطء ، افتح عينيك وابق في الإحساس الهادئ الذي تشعره. اتبع أفكارك، واسمح لنفسك بان تستمتع بالسلام والهدوء.

• تمرين رقم 5
في هذا التمرين ستتعلم كيف تخرج التوتر من جسمك بالزفير... ركّز على قدميك وعلى كل الأحاسيس التي تلمسها منهما: المطاط المرن في جواربك، ملمس حذائك، ضغط الأرضية على أجزاء معينة من نعليك وأي إحساس آخر تختاره – الآن – خذ نفساً عميقاً، استنشق كل هذه الأحاسيس في رئتيك ثم أخرجها. كرر هذه العملية ابتداء من قصبتي ساقيك، إلى فخديك ووركيك ومعدتك وصدرك ويديك ورقبتك وعينيك وفمك وجبينك. ولكل طرف من أطرافك. ركّز على الأحاسيس: استنشقها في رئتيك ثم ازفرها (أخرجها). عندما تنتهي من ذلك ، حاول أن ترى إن كانت هناك أية آثار للتوتر في أي مكان من جسمك . استنشق هذه أيضا ثم أخرجها من جسمك.

• تمرين رقم 6
يمكنك أن تصل إلى حالة من الاسترخاء العميق من خلال تنفس متعادل ، يكون فيه كل شهيق وكل زفير طويلين ويساوي كل منهما الأخر في الطول. أغمض عينيك ، واستنشق وأنت تعدّ إلى 4 ثم اخرج النفس وأنت تعد إلى 4 مرة أخرى. كرر هذه العملية بضع دقائق ... ومع الوقت ستلاحظ بان طول الزفير يصبح ضعف طول الشهيق: وهذا رائع لأنه يدل على أن جسمك قد دخل في حالة استرخاء أعمق. لاحظ بان الهواء الذي تستنشقه ابرد من الهواء الذي تزفره والذي يكون دافئاً. ركّز على هذه المشاعر واستمر بها.

• تمرين رقم 7
الدفء والاسترخاء يسيران يداً بيد. الطريقة الأخرى للشعور بالاسترخاء هي أن تشعر بالدفء... استلق على كنبة او سرير ، وتخيّل انك تستلقي على شرشف ناعم مريح... تخيّل بطانية ثقيلة دافئة تغطي قدميك. المس الدفء الذي تُزوّدك به ... تخيّل بان البطانية تتفتح للأعلى فتغطي الآن رجليك، ثم معدتك ، ثم صدرك ... أشعر كيف يسري الدفء وينتشر في جميع أطرافك ، ليساعدك على الشعور بمزيد من الاسترخاء.

• تمرين رقم 8
تخيّل بان الهدوء سائل كثيف صاف ، تحسس انه ينسكب ويملأ رأسك بالسلام والسكينة. تخيّله ينصب ببطء نازلاً على رقبتك وظهرك ويديك ليملأك بسائل صاف متلألئ إلى أن تشعر وكأنك كرة سائل مرنة. أبقى في هذا الوضع لبضع دقائق.

نصائح
اختر الأسلوب او الأساليب التي تشعر معها بالراحة أكثر من غيرها وحاول أن تمارسها مرة او حتى مرتين باليوم، لبضع دقائق كل مرة. وقد يساعدك أن تسجل التعليمات لكي تستطيع الاستماع إليها أثناء تأديتك للتمارين.
تمت تهيئة هذه التمارين من مادة مستقاة من مركز تدريب التغذية الجسدية المرتدة في جامعة ولاية كنساس.


تدريبات على التفريغ الانفعالي:

التدريب الأول :

.1 أغلق باب الغرفة على نفسك
.2 قم بتذكر أحزانك الدفينة (بعض الصور الخاصة بأحبائك الذين فارقوا الحياة او سافروا بعيدا ربما تساعد على إثارة مشاعرك).
.3 لا تمنع نفسك من التفجر العاطفي واترك دموعك تنهمر فالدموع الساخنة فيها شفاء وراحة لحياتك الوجدانية .
4. حاول إجراء هذا التدريب مرة كل شهر على الأقل وستحس براحة نفسية بعد أن تتفجر الشحنات المكبوتة داخلك .


التدريب الثاني :

.1 احضر حوالي خمسين فرخا من الورق الفولسكاب.
.2 اجلس في مكان هادئ وابدأ في تقطيع الورق إلى ثمان قطع متساوية ( بتطبيق حوافه على بعضها البعض ثم تقطيعها).
.3 استمر في هذه العملية البسيطة بهدوء وبطء.
ستحس بالراحة النفسية بعد الانتهاء لأنك قد فرغت شحناتك الانفعالية المكبوتة داخلك بهذا التقطيع ... فالورق هنا يرمز إلى العقبات التي أعاقت تفريغ طاقتك الوجدانية لكنك نجحت في إخراج هذه الطاقة المكبوتة عن طريق الرمز الممزق .
.4 الورق الذي قمت بتقطيعه يمكنك حفظه والاستفادة منه.



*** التفريغ الانفعالي للأطفال:-
الاطفال لديهم مشاعر أكثر من الأفكار لذا نستخدم معهم بعض الوسائل للتفريغ ومنها:-
1. رسم الحدث ثم التعبير عنه ومن فوائد الرسم :-
*التعبير عن الحاجات والرغبات والدوافع التي لا يستطيع الاطفال التلفظ بها شفهياً.
*البحث عن الصراعات الدفينة في شخصية الطفل.
* التعرف على المشكلات السلوكية والانفعالية التي يعاني منها الطفل.
*التعرف على شبكة العلاقات الاجتماعية التي يعيش في ظلها الطفل والأشخاص المؤثرين في حياته.
*تفريغ طاقات الطفل في أمور ايجابية مثمرة.
*تفريغ الشحنات الانفعالية كالغضب والعدوان والخوف.
*وسيلة للتعبير والتواصل مع الآخرين عند الاطفال الانطوائيين.
*التعرف على الحالة التي يعيشها الطفل أثناء الرسم الخوف والغضب والقلق.
*التعرف على جوانب القوة والضعف لدى الطفل.

2. عن طريق اللعب:-
يعتبر اللعب أسلوبا مهما في جعل الطفل يعبر عن نفسه حيث يمكن اللعب الطفل من الفضفضة او التنفيس الانفعالي أو تفريغ الشحنات الانفعالية الحبيسة داخل الطفل.
ومن خلال اللعب يكشف الطفل عن صراعاته وتوتراته وعلاقاته ،ومن النظريات التي تحدثت عن أهمية اللعب في التنفيس الانفعالي هي النظرية التنفيسية حيث ترى هذه النظرية أن اللعب وسيلة للتنفيس عن المشاعر المكبوتة وأن اللعب يعتبر منفذاً للتنفيس عن المشاعر المؤلمة المكبوتة يستعين بها الطفل لإفراغ شحنات الغضب المكبوتة في داخله دون أن يتوقع أي اعتراض أو أذى من الآخرين.

3.عن طريق التمثيل:-
حيث يعتبر التمثيل أسلوب للتنفيس الانفعالي والتفريغ عن الشحنات العاطفية ويكون بشكل فردي أو جماعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.بوعامر
المدير
المدير


عدد المساهمات : 302
تاريخ التسجيل : 27/03/2008
العمر : 59
الموقع : http://www.e-monsite.com/arabeducationgroup/

مُساهمةموضوع: شكرا   الإثنين فبراير 22, 2010 9:55 pm

شكرا حنان على مسامتك القيمة و العلمية، تصب مجملها في التكوين النفسي للطالب، هذا و أقترح عليك انضمامك إلى الهلاه الأحمر الجزائري إذا كانت فعلا لديكي ميل للخدمة الاجتماعية، لآنه بهذه الطريقة يكتمل تكوينك السيكولوجي حقيقتا. شكرا[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kadayatarbawiya.akbarmontada.com
 
طرق التفريغ الانفعالي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قضايا تربوية :: الصحة النفسية و سيكولوجية الشخصية :: منتدى الصحة النقسية ...-
انتقل الى: