قضايا تربوية

منتدى يهتم بالتربية و التعليم لكل العرب.
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 مفهوم المواطنة لدى الجزائري محتزل في كلمة واحدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.بوعامر
المدير
المدير


عدد المساهمات : 302
تاريخ التسجيل : 27/03/2008
العمر : 59
الموقع : http://www.e-monsite.com/arabeducationgroup/

مُساهمةموضوع: مفهوم المواطنة لدى الجزائري محتزل في كلمة واحدة   الأحد يونيو 01, 2008 10:27 pm

الجزائري يختزل حياته النفسية في كلمة ''نورمال''



اقترح علينا الدكتور كداد خالد، نفساني ورئيس نقابة زملائه في الإختصاص، الإبحار في محيط اسمه ''الحياة النفسية للجزائري'' وقال في هذا الشأن ''الجزائري يختزل حياته النفسية بكلمة ''نورمال..''، خاصة لما يتعلق الأمر بقضايا خاصة، وإن أقر ضيف فضاء المواطنة، عن تسجيل انفتاح في علاقة الجزائري بالنفساني، غير أنه أشار أن القضايا التي يطرحها الجزائريون على النفساني يجب أن تطرح لرؤساء البلديات.
بطريقة بيداغوجية وبعيدا عن لغة الخشب، تحدث ضيف فضاء المواطنة الدكتور كداد خالد عن وضع علم النفس في الجزائر، مسجلا حدوث انفتاح وتقبل أكبر لهذا المجال من قبل الجزائريين، انفتاح لا يعني حسبه ''تطبيع'' للعلاقة، بحكم اصطدام النفسانيين ببعض العوائق، وأعطى أمثلة عديدة من ضمنها عزوف من يطرقوا باب النفساني في الحديث عن بعض الأمور الشخصية، في الوقت الذي يمكن أن تمثل مربط الفرس، وفي هذا الصدد يقول ''أحيانا لم نطلب من مريض أن يصف لنا حال حياته الشخصية فيرد بكلمة واحدة هي نورمال.. لذا يمكن القول إن الجزائري يواجه مشكل لغة، وتعبير ناجمة عن تراكمات جعلت من الفرد يعزف عن التعبير''.
وليضفي المزيد من الدقة على هذه النقطة يقول الدكتور كداد ''في العديد من المرات يستوقفني أشخاص في الحي أو في مكان، ليطرحوا بعض القضايا الشخصية بصفة سطحية، لكن هؤلاء الأشخاص ما إن يجدوا أنفسهم بمكتب النفساني، لا يطرحون القضية بنفس الطريقة''، مضيفا ''حتى أن من يتصلون بنفساني يقودهم الفضول إلى ذلك لمعرفة ما يقترحه عليهم النفساني من حلول لمشاكلهم الشخصية''.
وعن المشاكل التي يطرحها الجزائريون عند ولجهم مكتب النفساني ''الأغلبية الساحقة من المشاكل التي يتحدث عنها الجزائريون التي تسبب لهم نوبات نفسية، هي مشاكل اجتماعية من أزمة سكن، تأخر الزواج، البطالة، لذا هي مشاكل لا يقدر النفساني من التقليل من تأثيرها على نفسية الفرد، لذا وجدنا أنفسنا في مواجهة مشاكل يجب أن تطرح على المير وليس النفساني''.
وعن ظاهرة كثـرة إقبال الجزائريين على الرقاة أو ما يعرف أيضا بـ''الطلبة''، قال ضيف فضاء المواطنة، إن ذلك يعود حسب رأيه إلى نفسية الجزائري الذي لا يحبذ التعبير عن نفسه من خلال المساعدة النفسية، وهذا يعود أساسا إلى كونه لا يملك وسيلة تعبيرية لحالته كما إنه يخاف من الانكشاف، حتى وإن كان ذلك أمام الطبيب النفساني ''المعروف عنه أنه يطلب دائما من مرضاه جهدا معينا''. وعلى النقيض من ذلك أوضح أن الراقي الذي أحسن استغلال هذه الطبيعة الجزائرية، وأصبح يفرض على قاصديه سلطة دينية واجتماعية معينة دون الغوص طبعا في اللغة نفسية أو يطلب منهم تغيير عادات من خلال جهد فعلي معين.
ويواصل الدكتور في غوصه لهذه النفسية قائلا ''الجزائريون لا يتكلمون عن حياتهم النفسية'' وضرب عدة أمثلة عن ذلك بما تعيشه محاكمنا من مواقف ومشاكل جد خاصة بين الزوج والزوجة، أو الابن مع والديه وغيرها، نابعة أساسا عن عدم التعبير.
من جهة أخرى انتقد الدكتور كداد عدم فهم السلطات لأهمية علم النفس في بلادنا، مشيرا إلى أنه لا يوجد إلى حد الآن مشروع خاص بالدراسة علمية لنفسية الجزائري مع الأخذ بعين الاعتبار التركيبة الثقافية المركبة، والتطرق إلى مجمل المشاكل التي يعانيها الجزائريون، في الوقت الذي يتم استيراد مفاهيم غربية بعيدة كل بعد عن واقعنا وبيئتنا، متسائلا في هذا الإطار عن كيفية فهم هذه الطبيعة والنفسية من دون أن نعرف عقلية الجزائري.


[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kadayatarbawiya.akbarmontada.com
 
مفهوم المواطنة لدى الجزائري محتزل في كلمة واحدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قضايا تربوية :: المواطنة و التربية في الوطن العربي :: هل للعرب مفهوم خاص لمواطنة؟-
انتقل الى: